حقيقة الحقائق

حقيقة الحقائق
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 اكرم .. في عصر الوان الذهب والفرز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلمة سر
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 147
تاريخ التسجيل : 23/02/2016

مُساهمةموضوع: اكرم .. في عصر الوان الذهب والفرز   الأحد نوفمبر 18, 2018 10:56 am

في عصر الوان الذهب والفرز
انتبه لذاتك حتى لاتقع في المحظور
- - -
انا - اكرم المصري
-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-
-
اثناء غزو صدام للكويت .. سرق اليهود ذهب الكويت
اثناء غزو امريكا للعراق .. سرق اليهود ذهب العراق
اثناء مؤامرات الخريف العربي ... الربيع العبري
سرق اليهود ذهب ليبيا ....
.
كل هذا حدث
وللاسف بمساعدة مخلصة لليهود ممن لديهم رخصة انهم مسلمين
وامام مرآى ومسمع كل المسلمين في العالم
ولاحتى دون مواربه او تستر او اى شيئ من هذا القبيل ..
وكانهم قبل فعلتهم لم ينتقصهم من امرهم شيئ سوى ان يعلنوا للمسلمين اجمع
نحن مع اليهود ....
....
....
كانت البداية ماقبل قيام الخلافة العثمانية ...
حين كان حسن شاه يجاهد من اجل نصرة الحق
ظل حاكم حلب المسلم الشامي ... يدير حكمة عبر مدراء له
هو كان يدرك انهم مسلمين .. وكانوا يصلوا صلاة المسلمين
.
في النهاية كشفهم له أرطغرل حسن شاه بانهم ايضا يهود
بل ممن يطلق عليهم فرسان المعبد ...
رغم ان فرسان المعبد في حقيقتهم بلا دين ... وهم كما ذكرت لكم مرارا وتكرارا حقيقتهم بانهم من خرجوا على الديانه المسيحية وانكروا وجود المسيح
واحفادهم هم الان من يديرون العصابات الصهيونية بمسمى اسرائيل
المهم انهم فعلوها مع حاكم حلب
رغم انهم كانوا بمسميات اسلامية ... ناصر .. حسن .. احمد
كانت عيونهم دائما على سرقة ذهب ولاية حلب وتكنيزة لاجيال قادمه يهودية
ولاسيما ان حلب منذ عهد قديم مركز اشعاع اقتصادي عالمي وهى حتى تاريخة مدينة تربط طريق الحرير اقتصاديا اى مابين اوروبا وبلاد ماوراء النهرين
....
....
تحولنا الى عصر السرقة بالخلط مابين الذهب الاصفر والاسود
بداية ...
لايمكن اغفال ان مصر كانت رائدة زراعة وصناعة "حلج" الذهب الابيض
وكانت لمصر بورصة عالمية خاصة به ... انا اتحدث عن القطن ...
وكان القطن يجلب لمصر الذهب
فعز على اليهود ذلك ... فحصلوا عليه بطرق ملتوية تتعلق بسرقة الشتلات للقطن الطويل التيلة ... ووضعنا قهرا داخل منظومات اقتصادية مضحكة وساخره .
بمساعدة صهاينه كانوا ولازالوا يعيشون معنا
وايضا بجنسيات مصرية .. ومسميات اسلامية ...
تماما كمن كانوامع حاكم حلب قديما
لاتتعجبوا من كلماتي .. فقد حدث هذا امامكم جهارا ليلا ونهارا
....
اعود لحديثي واياكم
-------------------
عادوا من جديد وقديم ...
ليجمعوا سرقاتهم لمقدرات الشعوب العربية
ليسرقوا بترول "الذهب الاسود" ومعه ايضا الذهب الاصفر
ومعه الذهب الابيض ....
واخيرا وليس اخرا .....
سرقة الذهب السائل ..... وهذا الذهب السائل
اما ان يقتلك حين يسرقونه منك
او يحييك بقاؤه معك ....
ان اتحدث عن المياة ... بل كافة مصادر المياه
.
وهم يعتمدون في ذلك على كافة عملاؤهم من امثال ماكانوا في عصر حاكم حلب في عصر ماقبل الخلافة العثمانية ....
يعتمدون على ناصر وحسن واحمد ومحمد .....
الذين يظهرون امام الشعوب راكعين ساجدين مكبرين مهللين لله ....
ليس فقط داخل مساجدنا وزوايانا ... بل داخل المسجد المكي والنبوى والاقصى ايضا
......
فلا تتعجب ... ولاتعض اناملك حين تجد العفاسي اول امس يخرج علينا ويعلن على الملأ ....
على فلسطين ..
او على حماس ....
او على سراى بيت المقدس .....
ان يتوقفوا عن ارهابهم تجاه دولة اسرائيل .....
....
لقد وضع من يقاوم من اجل وطن مغتصب ارهابي
ووضع المحتل في موضع دولة ....
.
.
ياسادة ... ياحضرات
ادركوا جيدا ....
اننا نعيش فى عصر الفرز ....
ولك ان تصدق ... من تظنه نقي وشريف ومؤمن ووطني .... الخ ....
تفضحة افعاله ... تحكم عليه اعماله
لان المؤمن الحق يدرك جيدا ان الدين المعاملة ....
فلا يصح .... ان يسرق ابي ... وانا اراه وادرك انه لص
ولانه ابي ... لا اصفه بانه لص .....
من يفعل ذلك من يكن ذات ايمان رخو ... ايمان غير مكتمل
ورويدا رويدا سينسى الله باعماله وينسيه الله ذاته
فمن يقف الى جوار اللص .. لايقل عنه لصوصية ..
تماما كما اخذ من الاسلام المحرض على القتل قاتل ...
ومن لم ياتي بالحجة من الكتاب او السنة او العرف لدية القياس
بقياس شيئ لايدركة على شيئ يدركه ...
.
.
اعتذر فقد اطلت عليكم ..
-----------------------
ولكن ....
احترسوا من ان تقعوا في فخ منصوب لكم في زمن الفرز
واعلنوا للخائن اللص المرتشي المزور في وجه صفاته دون مواربه
سموا الاشياء بمسمياتها .... حتى يدرك غيركم منكم الحقيقة
وقد يكون في هذا رد المخالف لشرائع الله الى شريعه الله
المبنيه على المعاملة و..... انسانية الانسان
-
-
همسه ه ه
---------
البعض يتعذب ... يتالم .... قد يختنق من بعض مقالاتي
وانا لن اعتذر
فعليه ان يدرك ...
ان الحقيقة هكذا ..... توجع .... تؤلم .. تعذب ... تخنق العظام
-
-
انا -
اكرم المصري
*

.................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اكرم .. في عصر الوان الذهب والفرز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حقيقة الحقائق :: O?°'¨ (حقــــــــــائـــــق ووثـــــــائق مـــجــــمــــعة) ¨'°?O :: O?°'¨ (حقــــــــــائـــــق مـــجــــمــــعة ) ¨'°?O-
انتقل الى: