حقائق مجمعة

حقائق مجمعة
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 23 .. المقال الثامن ... الدين الجديد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلمة سر
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 140
تاريخ التسجيل : 23/02/2016

مُساهمةموضوع: 23 .. المقال الثامن ... الدين الجديد    الأحد أكتوبر 22, 2017 10:53 am

المقال الثامن ... الدين الجديد
==================
بقلم الدكتور / يوسف إدريس
------------------------------
...
و لقد كتبت أكثر من مرة ان الدين الأمريكي الجديد أو المسيحيه اليهوديه أو اليهوديه المسيحيه و يسمونها JUDO- CHRISTIANITY , هو النخاع الشوكى الفكرى لأمريكا الرأسماليه مثلما كانت البروتستنتيه أو الكاثثولوكيه هى النخاع الشوكى العقائدى للأمبراطوريه البريطانيه أو الأمبراطوريه الفاتيكانيه فى الزمن الوسيط , كل إمبراطوريه لابد أن يكون لها نواة عقائديه ما , و لقد نجح اليهود و المهاجرون لأمريكا , و حتى الباقون فى أنجلترا و فرنسا و أوربا أن يظلوايمطرون البروتستنتيه بالذات بوابل من النقد المغرض الهادف لخلق أحساس بالذنب قبل اليهود, إحساس رهيب بالذنب من المسيحيين كلهم , إلى حد إجبار البابا الكاثوليكي إلى إصدار تكذيب لما جاء فى الأنجيل عن أن اليهود هم الذين صلبوا المسيح , و لو أن هذا ليس موضوعنا الأساسي إلا أن المتتبع للأسلوب الفريد و الرهيب الذى أستطاع به اليهود, و بطريقه غير ملموسه تماما إدخال اليهوديه كجزء من العقيده المسيحيه أولا ثم الدفع فى هذا الأتجاه إلى حد الإيمان بأنهما ليستا عقيديتين منفصلتين و إنما هما عقيده واحدة متصله , بحيث بدلا من التوراة و كلمة الأنجيل أصبحا كتابا واحدا التوراة فيه العهد القديم و الأنجيل فيه هو العهد الجديد.
فى تلك المرحله التى وصلت فيها العقيدة اليهوديه و المسيحيه قمتها الموحدة و أصبحت تٌشكل عقل أمريكا و قلبها كان طبيعيا جدا أن يعين وزير الخارجيه لأول مرة فى التاريخ الأمريكي يهوديا , و ليس هذا فقط بل تجاوز عن شرط أن يكون موبودا فى أمريكا أو من أبوين أمريكيين, و يحدث هذا دون أى اعتراض علنى من رجال الكنيسه البرتستنتيه الأمريكيه مع ان تلك الكنيسه كانت من التعصب بحيث تعتبر أن كل من ليس بروتستنتيا أمريكيا هو مواطن من الدرجه الثانيه , و بالتالى أيضا لم يعترض الكاثوليك الأمريكان بأعتبار أن الكاثوليك أقليه فى أمريكا , يعنى أمريكا كلها , وافقت , و رحبت بتعيين المهاجر اليهودى الألمانى وزيرا لخارجيه أمريكا , أى المنصب المقابل لرئيس الوزراء فى الدول الأخرى , بل (( يتصادف )) أيضا , و بالضبط بعد إتمام هذا التعيين أن تٌكتشف و تروج فضيحة (( ووتر جيت)) بحيث تشل فاعلية الرئيس الأمريكي نيكسون و يصبح كيسنجر وحده الرجل الحقيقي الأول فى الولايات المتحدة.


...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
23 .. المقال الثامن ... الدين الجديد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حقائق مجمعة  :: O?°'¨ (حقــــــــــائـــــق ووثـــــــائق مـــجــــمــــعة) ¨'°?O :: O?°'¨ (حقــــــــــائـــــق مـــجــــمــــعة ) ¨'°?O-
انتقل الى: