حقائق مجمعة

حقائق مجمعة
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 نبوءة شائعة في مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نورانية
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 167
تاريخ التسجيل : 23/02/2016

مُساهمةموضوع: نبوءة شائعة في مصر    الإثنين نوفمبر 07, 2016 9:38 am

..

نبوءة" شائعة في مصر:
"هدة" أميركا يوم الجمعة
تشهد مصر موجة من "النبوءات" في الجو الشعبي، فاقمها صدور كتاب في "تفسير" اكبر النبوءات وهي "هدة" أميركا !!
و"الهدة" في اللغة من هدّ البناء يهدّه هدّا، اي يهدمه هدما شديدا ويضعضعه محدثا صوتا غليظا مفزعا. اما "الهدة" التي ينتظر المصريون حدوثها يوم الجمعة من رمضان الحالي، فهي كارثة ستحل بالولايات المتحدة. وهذه الكارثة قد تكون لها علاقة بالسماء، او بتفجير نووي يحدث نتيجة لقصف اميركا من الجو. والحديث عن هذه "الهدة" مع المؤمنين بها من العامة لا يحمل الكثير من التفاصيل، فهم يتحدثون عن شهر رمضان تأتي بدايته يوم جمعة، يسبقه نشاط يهودي محموم لاعادة بناء الهيكل. اما بالنسبة للمهتمين وخصوصا المؤمنين ايمانا شديدا بقدرات الامام علي بن ابي طالب على معرفة احداث القرون. فإن الامر مختلف، فهم يتحدثون من خلال ما يؤمنون بأنه ورد ذكره في "الجفر" المنسوب الى الامام علي، والمكتوب بالرموز التي يقولون ان القدرة على تفسيرها مقصورة على المطهرين من آل البيت. ويوردون هذا المقطع من "الجفر": "يهبط من السماء على بلاد الامريك في الحائط الغربي من الارض كويكب العذاب عندما تكتفي المرأة بالمرأة، والرجل بالرجل، ويرضى الحاكم هناك بالدم البريء يسال في القدس... فيرسل الله عذاب الرجفة على الأمريك، وتمطر السماء ويلاً لهم، وتشب نار بالحطب الجزل غربي الارض، فيرون معهن موتات وحصد نبات وآيات بينات، فابشروا بنصر من الله عاجل وفتح فتوح إمام عادل".

لكن من المؤمنين بـ"الهدة" من لا يميلون تماما الى حدوثها في شهر رمضان الحالي، لأن علاماتها من وجهة نظرهم لم تكتمل.
والحديث عن "الهدة" بدأ في مصر قبل أحداث واشنطن ونيويورك، لكنه لم يأخذ هذا الاهتمام الشعبي الا بعدها، وبخاصة عندما اولت بعض الصحف اهتماما ملحوظا بنبوءات المنجم الشهير "نوستراداموس" الذي يتهمه فريق من المهتمين المصريين بالنصب والدجل، وبأنه واباه قد سرقا مخطوطات اسلامية نادرة من بيت المقدس وبغداد ومن العديد من البلدان العربية والاسلامية، ومن بين هذه المخطوطات: احاديث القرون للإمام علي بن ابي طالب، والتي تسرد وقائع الزمان الى يوم القيامة كما يقول الصحافي محمد عيسى داود الذي اصدر كتابا بعنوان "المفاجأة" قبل اسابيع من احداث الولايات المتحدة، ولم يتعد توزيعه المعدلات الطبيعية المعتادة، لكنه قفز قفزة هائلة بعد الحادي عشر من ايلول بسبب ما جاء فيه من نبوءات منسوبة الى الامام علي. فداود يعتمد على ما يعرف بعلم "الجفر" الذي قال عنه الإمام الجرجاني: "الجفر والجامعة كتابان لعلي بن ابي طالب كرّم الله وجهه... ذكر فيهما على علم الحروف والحوادث التي سوف تحدث والوقائع التي ستقع الى ان يرث الله الارض ومن عليها، وكان الأئمة المعروفون من اولاده يعرفونها ويحكمون بها".
اما الصحافي داود فيصف "الجفر" بأنه: "العلم الإجمالي المحتوي على كل ما كان وما هو كائن وما سيكون، حيث يؤمن الكثير من المسلمين بأن الإمام علي بسط حروف العربية بسطا عظيما، وبحيث يمكن بقواعد سرية وبشروط معينة امتلاك القدرة على استنباط بعض الأحداث التي ستقع في المستقبل، اما الحقيقة الكاملة التي يحتويها الجفر - يقول داود - فلا يمكن ان يدركها الا المهدي المنتظر".

يتبع

.................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نورانية
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 167
تاريخ التسجيل : 23/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: نبوءة شائعة في مصر    الإثنين نوفمبر 07, 2016 9:39 am

.
ومن اعجب ما يورده داود عن الإمام علي في الجفر، ذلك الكلام عن بلاد "الأمارك" و"الامريك" و"ارض الحمر المسروقة" التي سيخضعها المهدي ويحولها الى ولايات متحدة اسلامية، بعدما يرفع قوم من مصر وبيت المقدس منارة في امة يحمل اسمها حروف اسم كندة العربية (كندا)، وهذه الامة صاحبة كنوز عظيمة، ومقطعة ارضها مثل قواطع بلاد الامريك...
لكن ورود لفظ "الامريك" او "الامارك" ليس هو الغريب الوحيد في حديث الجفر الذي جاء على ذكر ما نسميه اليوم بالنظام العالمي الجديد او وصفه، "قائل يقول: العالم الجديد، وما هو بجديد، وداع من ارض يقال لها بالجديدة وما هي بجديدة لكنها قديمة سكنها اصحاب الوجوه الحمراء، واسم الرجل منهم احمر".

وفي موضع آخر يذكر "الجفر" حسبما يقول الصحافي داود كلاما يبدو تفصيليا عن الولايات الخمسين التي تتشكل منها الولايات المتحدة:
"... لكن الكذاب الدجال يدجل تدجيلا ويزين القواطع الخمسين بزهرة الحياة، ويربط المدائن الخمسين بحبل بني اسرائيل الآتي من حبل صهيون، يبغي الفساد في الارض وعلوا للظالمين، ويسمونها بلاد الأمارك".
واذا اردنا وصفا اخر فلنطالع ما يلي:

"... فهم حكام على اطراف الارض، يعرفون ما يجري فيها في مسارات الطول والعرض، وتكون لهم عيون تتلصص من فوق السحاب، وجوار بالبحار كالاعلام يخزنون النار بها بهيئة ماء وتراب، تنشر نشرا، وترمي كالقصر لهبا، وتفرق الامر فرقا، وتطمس الخير طمسا، فتنة وقدرا، تهلك بشرا، وتهدد غضبا المستضعفين في الارض غير مسلم او مسلما حقا، ويجعل الله حجته على بلاد الامريك، فيلعنهم بما عصوا وكانوا يعتدون، ولا عن منكر يتناهون، وفي الارض يفرحون، عتوا وغلوا ولا ينتهون، وتعلو اسرائيل برجال منهم يملكون (العرش الابيض) - لاحظ وصف العرش الابيض - يبغون الفساد في الارض".
ويتوعد "الجفر" بلاد "الامريك" بـ"الهدة"، وتعني الهدم الشديد والضعضعة والتكسير، ويفسر داود قائلا: "ان بلاد الامريك ستكون مسرحا لحدث عظيم، لكنها لن تفنى لكن قواها ستضعف للغاية، وستعلن في الدنيا بلاد كارثة عظمى، وستكون للهدة علاقة بالسماء كما حدد الإمام علي الذي وضع اشارات وعلامات ترسم زمن وقوع الكارثة، ومن هذه العلامات: شيوخ فاحشة اللواط فيها، ورضا الحاكم بإسالة الدم البريء في القدس، والطير الدسم الذي يساوي حجم الواحد فيه اضعاف حجم الجمل (يقول المؤلف: انها الطائرات الحربية)، والبيض المكنوز بالسم والنار" (والمؤلف يفسره بالقنابل الكيماوية والذرية وغير الذرية).

وتبعا لدراسات داود، وتفسيره لحديث اورده عن النبي محمد عليه الصلاة والسلام (دون سند) فإن هذه "الهدة" ستحدث في منتصف احد شهور رمضان المبارك يأتي في بدايات قرن جديد، تاليا لقرن تكثر فيه الزلازل والكوارث، وتقوم فيه لليهود دولة، اما الحديث فيقول عن الرسول كما يورد داود في كتابه "المفاجأة": "اذا كانت صيحة في رمضان فإنه يكون معمعة في شوال وتميز القبائل في ذي القعدة، وتسفك الدماء في ذي الحجة والمحرم وما المحرم، يقولها ثلاثا هيهات هيهات هيهات يقتل الناس هرجا ومرجا، وعندما سألوا رسول الله، وما الصيحة؟ قال: هدة في النصف من رمضان ليل جمعة، وتكون هدة توقظ النائم وتقعد القائم وتخرج العواتق من خدورهن ليلة جمعة من سنة كثيرة الزلازل، فإذا صليتم الفجر من يوم الجمعة، فادخلوا بيوتكم واغلقوا ابوابكم، وسدوا كواكم ودثروا انفسكم وسدوا آذانكم، فإذا احسستم بالصيحة فخروا لله تعالى سجدا وقولوا سبحان القدوس، فإنه من فعل ذلك نجا ومن لم يفعل ذلك هلك".

يتبع

...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نورانية
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 167
تاريخ التسجيل : 23/02/2016

مُساهمةموضوع: رد: نبوءة شائعة في مصر    الإثنين نوفمبر 07, 2016 9:41 am

.
البعض في القاهرة في الموجة الحالية من "النبوءات" استوقفه التفسير الرقمي لأحداث الحادي عشر من ايلول والذي تناقلته وسائل الاعلام وشبكات الانترنت، وقد قدم ذلك التفسير عرضا مثيرا لقصة الرقم 11 وعلاقته بالهجوم على واشنطن ونيويورك، فالحادث وقع في اليوم الحادي عشر من الشهر التاسع من السنة... وفإذا جمع الرقم 9 مع مكوني الرقم ،11 فإن 9+1+1=،11 واليوم الحادي عشر من الشهر التاسع هو اليوم الرقم 254 في السنة، فإذا جمعنا 4+5+2 يكون الناتج ايضا .11
ويضيف التفسير علاقات اخرى لا تقل غرابة، فمجموع حروف نيويورك باللغة الانكليزية 11 حرفا، وكلمة البنتاغون 11 حرفا، ونيويورك هي الولاية 11 في الترتيب الفيديرالي الاميركي والطائرة الاولى التي صدمت مركز التجارة كانت في رحلة تحمل الرقم .11 وعدد ركابها .92 وهذا الرقم مكون من 2+9=،11 اما عدد ركاب الطائرة الثانية فكان ،65 ومجموعه 5+6=.11
واذا كان الرقم 11 يخص الاميركيين وحدهم في انتظار الرقم الآخر الذي قد يحتاج الى تفسير افغاني، فإن المنجم الاشهر نوستراداموس يجمع كل المؤمنين بالتنجيم وما وراء الادراك سواء في اميركا او في اي بقعة اخرى من العالم. بل ان بعض المؤشرات ربما تدل على دخول بعض كبار الساسة في العالم الى دائرة المصدقين بالتنجيم والتنبؤ.

نوستراداموس، انجز مؤلفه الذائع الصيت في ،1556 حيث ضمنه عشرة قرون تحتوى على 1000 نبوءة، صيغت كل واحدة منها في رباعية.
في النبوءة 87 من القرن الاول يقول نوستراداموس:

نار مزلزل الارض من مركز الارض.
سوف تسبب هزات حول المدينة الجديدة.
ستتحارب صخرتان عظيمتان مدة طويلة.
ثم ستضفي اريثوزا لونا احمرا على نهر جديد.

والرباعية تبدو مبهمة، بيد ان شرحها يحمل الكثير، فالشرح يحمل عنوان الهجوم على نيويورك، وتقول التفاصيل: ان النهر الجديد قد يكون نهرا من دماء، وان السبب يعود الى اريثوزا وهي الحورية الاغريقية التي تقول الاساطير انها تحولت الى جدول، واسم هذه الحورية يتكون من مقطعين: Ares وتعني اله الحرب عند الاغريق، اما الشق الثاني فهو: Usa وهو مختصر الولايات المتحدة والتي يقول التفسير: إن برجين عظيمين فيها سوف يدمران.
من هذه النبوءة الى النبوءة 49 في القرن العاشر، والتي تقول رباعيتها:

جنينة العالم قرب المدينة الجديدة
في طريق الجبال المجوفة
سوف يستولى عليها وتقحم في الصهريج
تجبر على شرب ماء مسمم بالكبريت

والمدينة الجديدة في التفسير هي نيويورك، اما الجبال المجوفة فذهب مفسرون الى انها ناطحات السحاب، وقد يعني الكبريت حامضا تسمم المياه به، وربما يعني البارود، اما الصهريج فلم يستطع المفسرون بيان مدلوله، لذا احالونا الى النبوءة 97 من القرن السادس وفيها:

سوف تحترق السماء في خمس واربعين درجة
يدنو الحريق من المدينة العظيمة الجديدة
ويقفز اللهيب الكبير المنتشر الى الاعلى مباشرة
عندما يريدون الحصول على دليل من النورمنديين.

في نظر الذين يتداولون هذه الروايات في مصر أن المدينة الجديدة هي نيويورك فالمقصود في الرباعية بالدرجات ابعد ما يكون عن الدرجات المئوية التي يستدعيها الذهن مباشرة، وانما خطوط العرض، ونيويورك تقع بين خطي 40 و...45 اما المزيد من التفاصيل فتوردها النبوءة 92 من القرن التاسع وفي رباعيتها ذكر لحال الرئيس جورج بوش في اعقاب الهجمات، حيث اصبح اسير حرسه الخاص بمجرد معرفة ان طائرته مستهدفة بالقصف، فصمم الحرس على رفض عودة بوش الى واشنطن، وساحت طائرته في السماء حتى استقر رأيه على التوجه الى مركز للقيادة في نبراسكا. اما نائبه ديك تشيني، فقد اجبره حرسه هو الآخر على النزول الى خندق الطوارئ المبني تحت الارض والمجهز لمقاومة الضربات النووية، فنائب الرئيس كان عليه من الناحية العملية ان يتولى تدبير الامور حتى يعود جورج بوش الى العاصمة... ولنرَ ما تقوله رباعيات النبوءة:
سوف يريد الملك دخول المدينة الجديدة
وسيأتون لاخضاعها من خلال اعدائها
اسير يطلق سراحه زيفا من اجل ان يتكلم ويعمل
ومن اجل ان يبقى الملك خارجا فإنه سيبقى بعيدا عن العدو.
***
هكذا هي الشائعة الآن في مصر تنتظر "هدة" اميركا يوم الجمعة !!
منقول.....
..........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نبوءة شائعة في مصر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حقائق مجمعة  :: O?°'¨ (حقــــــــــائـــــق ووثـــــــائق مـــجــــمــــعة) ¨'°?O :: O?°'¨ (حقــــــــــائـــــق مـــجــــمــــعة ) ¨'°?O-
انتقل الى: